Default User Image بواسطة: thaer.samara

سوق الأوراق المالية في الولايات المتحدة

أغلقت الأسهم الأمريكية على ارتفاع يوم الجمعة، مدفوعة بتقارير أرباح قوية من ألفابت ومايكروسوفت، مما دفع مؤشر ناسداك الغني بالتكنولوجيا إلى الارتفاع بنسبة 2٪.

وارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 1%، في حين ارتفع مؤشر داو جونز 153 نقطة مع تجاهل المستثمرين للمخاوف بشأن ارتفاع الأسعار، خاصة بعد أن أظهرت أحدث البيانات أن مقياس التضخم المفضل لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي استمر في الإشارة إلى ضغوط الأسعار المستمرة.

وقفز سهم مايكروسوفت بنسبة 1.8% بعد أن تجاوزت التوقعات لكل من الأرباح والإيرادات.

ارتفع سهم ألفابت بنسبة 10.2%، ليصل إلى أعلى مستوى له على الإطلاق عند 171.95 دولارًا، بعد نتائجها المتفائلة، وإعلان الشركة عن أول أرباح لها مما زاد من المعنويات الإيجابية.

 وعلى العكس من ذلك، انخفض سهم إنتل بنسبة 9.2% بعد أن قدمت توقعات إيرادات مخيبة للآمال.

وخسر سهم إكسون موبيل 2.8% بعد أن خالفت توقعات الأرباح، في حين ارتفع سهم شيفرون بشكل طفيف حيث جاءت أرباحها أقل من التقديرات.

وعلى مدار الأسبوع، ارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 وناسداك بنسبة 2.2% و3.5% على التوالي، وهو أفضل أسبوع لهما منذ نوفمبر، بينما ارتفع مؤشر داو جونز بنسبة 0.5%.

عدد المشاهدات: 43
عفوا.. التعليقات مغلقة