User Image بواسطة: mohamed.lewaa

أصدر مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي اليوم الكتاب البيج، وهو عبارة عن مجموعة من البيانات الاقتصادية الإقليمية للمقاطعات الفيدرالية الـ 12. يساعد الكتاب البيج اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة على تحديد موعد تحديد أسعار الفائدة قصيرة الأجل، وهو ما تقرره اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة في كل اجتماع.

تسارع النمو الاقتصادي الأمريكي بشكل طفيف في بداية العام وأضافت الشركات وظائف، لكن لم يتم إحراز تقدم يذكر في الحد من التضخم، وفقًا لمسح أجراه مجلس الاحتياطي الفيدرالي.

تتوافق أحدث البيانات الصادرة عما يسمى بالكتاب البيج مع تقييمات مسؤولي بنك الاحتياطي الفيدرالي، الذين أشاروا في الأسابيع الأخيرة إلى الاقتصاد القوي والتضخم الذي لا يزال مرتفعاً كأسباب لعدم خفض أسعار الفائدة الأمريكية في أي وقت قريب.

وأشار رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول وآخرون إلى أن تخفيضات أسعار الفائدة قد تضطر إلى الانتظار مع عودة التضخم في أوائل عام 2024.

أحدث كتاب بيج هو المسح الدوري للاحتياطي الفيدرالي للاقتصاد الأمريكي، والذي يغطي الأسابيع الستة المنتهية في 8 أبريل، مع اجتماع الاحتياطي الفيدرالي المقرر عقده في الفترة من 30 أبريل إلى 1 مايو.

 

وفيما يلي أبرز ما جاء في التقرير:

 

اقتصاد

وقالت عشرة من البنوك الإقليمية الـ12 التابعة لبنك الاحتياطي الفيدرالي إن اقتصاداتها المحلية تحسنت منذ تقرير الكتاب البيج الأخير في مارس. ولم يبلغ اثنان منهم عن أي تغيير.

وبينما ينفق المستهلكون أكثر، فإن ارتفاع الأسعار جعلهم أكثر انتقائية بشأن ما يشترونه.

ووجد الاستطلاع أن الشركات "متفائلة بحذر" بشأن الوضع الاقتصادي في النصف الثاني من هذا العام.

إحدى النتائج البارزة التي توصل إليها التقرير هي أن كسوف الشمس الأخير أعاد تنشيط الفنادق والمطاعم في شمال ولاية نيويورك خلال موسم الركود.

 

 

تضخم اقتصادي

وتسببت الهجمات على السفن في البحر الأحمر وانهيار جسر رئيسي في بالتيمور في تأخير عمليات الشحن ولكن لم يكن لها تأثير يذكر على ارتفاع التضخم.

وقال بنك الاحتياطي الفيدرالي: "كانت زيادات أسعار الفائدة صغيرة في المتوسط ​​وبنفس الوتيرة تقريبًا كما في تقريرنا السابق".

وقد لوحظ أن التضخم يزيد من أقساط التأمين لأصحاب المنازل والشركات.

ومع ذلك، فإن المستهلكين بشكل عام...

 

عدد المشاهدات: 4
عفوا.. التعليقات مغلقة